الاغنية الامازيغية

شكلت الفنون منذ القديم وسيلة مهمة للتعبير عن مكنونات الإنسان الداخلية، سواء تجلت في خفقان قلب أو حزن أو غزل أو وصف…بل وصلت درجة خاصة لتكون فضاء للتعبير عن مواقف معينة يجب أن يكتب تاريخ الفن الأمازيغي المغربي من قبل قبائل وجماعات ، لأن تقنية كل قبيلة تختلف عن الأخرى، من حيث المنهجية والتأليف والتصورات الجمالية؛ فالأغنية الأمازيغية كانت ولا تزال تساير التطورات تاريخية، ويمكن اعتبارها مرجعًا يستعين به من أراد أن يبحث ويؤرخ للمناطق التي عاشت فيها. يصبح إذًا ضروريًا تقديم الأغنية الأمازيغية المغربية عند روادها، أولئك من وضعوا معالمها الرئيسية، ولهم الفضل في وضع أسس هذا الفن الذي عرف عدة تطورات فنية حتى وصل إلى ما هو عليه اليوم.

تعتبر الاغنية الامازيغية من احسن الاغاني من حيت الميزان و الكلام الموزون و الشعر بمختلف الوانه وجمالية اللغة الامازيغية التي تعطي للاغنية معاني و انماط تجعل كل جملة لها تفسير و كل كلمة لها معنى ولا ننسى الالات الموسيقية الفريدة من نوعها من منا لن تسحره الاغنية الامازيغية لكل شخص فنان يطربه على حساب النمط الدي يتبعه و لكل فنان نبرة صوتية خاصة على الاخرين خاصتا في الاطلس المتوسط و الصغير حيت يزدهر الفن الامازيغي بامتياز حيت النخوة و العز والاحترام بين الاغنية و الفنان و الجمهور والجميل في الاغنية الامازيغية انها لا تموت ان استمعت للاغاني القديمة ادهلتك و ان استمعت للجديد منها اطربك للاغنية الامازيغية فنانين من حول العالم متل شجرة لها فرعها شامخة و فاكهتها الاغاني الرائعة والرائع في دالك انها اصبحت تتطور للحداتة يقوم مجموعة من الشباب في تطورها وجعلها معاصرة لتنافس الاغاني الموجودة في الساحة حاليا .

من منا لا يعرف الهرم و الفنان بمعنى الكالمة رويشة رحمة الله عليه ان استمعت لاغنية واحدة من اغانيه احببتها كلها وهناك كدالك احوزار و اومكيل اعمدة الفن الامازيغي ومجموعة من الفنانين الغنين عن الدكر حوسى و خديجة و الحاسنية لهم اغاني تتلج الروح و لا ننسى احياء الحفلات من اجمل الاعراس هي التي يكون فيها احدهم حاضر حيت يعد العرس مهرجان

Add Comment